الذكرى ال 31 لتأسيس لجنة المتابعة
مركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب على الفيس بوك
الذكرى ال 31 لتأسيس لجنة المتابعة

الذكرى ال 31 لتأسيس لجنة المتابعة لدعم قضية المعتقلين اللبنانيين

شكل تأسيس لجنة المتابعة لدعم قضية المعتقلين اللبنانيين في السجون الاسرائيلية بتاريخ 24/9/1992 نقلة نوعية تاريخية في مجرى الحملة التضامنية مع المعتقلين اللبنانيين والفلسطينيين والعرب في السجون الاسرائيلية ورعاية الاسرى المحررين وعائلاتهم واذ يواصل مركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب نضاله كامتداد للجنة المتابعة لدعم قضية المعتقلين فاننا نعتز بتأسيس اللجنة وانجازاتها والتذكير بما حققته.
استطاعت اللجنة تحويل قضية المعتقلين من قضية منسية الى قضية رسمية عربية وانسانية عالمية، ونظمت حملة شعبية مدنية انخرطت فيخها هيئات المجتمع المدني وعائلات المعتقلين فتم تكريس 14 تموز يوما للاسير اللبناني و 7 تشرين الثاني يوم المعلم المعتقل و 22 نيسان يوم الاسير العربي واعتصامات امهات الخميس وخيمة الحرية مما اخرج قضية المعتقلين من الاطر الحزبية الضيقة.
وساهمت اللجنة في تقوية روح الصمود للمعتقلين داخل السجون. نظمت المؤتمرات المحلية والعالمية التضامنية مما فرض على العديد من الحكومات الاجنبية والامم المتحدة لممارسة الضغوط على اسرائيل فكان الانتصار التاريخي الاول باختراق معتقل الخيام في العام 1995 من خلال دخول اللجنة الدولية للصليب الاحمر الى المعتقل والافراج عن دفعات من المعتقلين في الخيام، والمشاركة مع منظمات محلية وعالمية في اطلاق الحملة العالمية لكشف مصير المفقودين.
وكان الانجاز التاريخي الثاني هو في اقفال معتقل الخيام في 23/5/2000 والذي ترافق مع الانسحاب الاسرائيلي في 24 أيار من العام 2000 تحت ضغط المقاومة وتضحياتها.
وشكلت اللجنة الجندي المجهول في كل عمليات التبادل. وكرست تشريعات قانونية رسمية لتطوير التقديمات الاجتماعية للاسرى المحررين وتقليدهم اوسة الحرية واصدار طابع بريدي باسم الاسير اللبناني واطلاق حملة التاهيل الصحي والنفسي والاجتماعي بالاضافة


الى العديد من الانجازات. فاللجنة كانت المقاومة الاعلامية والدبلوماسية المكملة للمقاومة الوطنية للاحتلال.
في الذكرى التاسيس ال 31 نحي كل الذين ساهموا في نضال اللجنة. فذكرى التأسيس ليست مجرد محطة لامجاد ماضية بل حافزا لمواصلة النضال في اطار مركز الخيام دفاعا ليس عن المعتقلين في السجون الاسرائيلية بل كل المعتقلين في السجون العربية ومناهضة للتعذيب والتأهيل والدفاع عن حقوق الانسان.



23/9/2013 مركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب