تنديد بالإعتداء على الحافلة السورية
مركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب على الفيس بوك
تنديد بالإعتداء على الحافلة السورية
ندد مركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب بالإعتداء على الحافلة السورية ووفاة العامل السوري عبد الله عبد العايد.

واعتبر المركز ان الحادثة تندرج في اطار الممارسات العنصرية ضد العمال السورين، والعمال الأجانب بشكل عام والتي تصاعدت وتيرتها بعد اغتيال الرئيس رفيق الحريري في شباط العام 2005. وقال المركز ان عمليات الشحن العنصرية ضد السوريين هي التي اوجدت المناخ الملائم لمثل هذه الممارسات العنصرية المشبوهة.

ودعا المركز كافة منظمات حقوق الإنسان وهيئات المجتمع المدني إلى التنديد بالجريمة والتي استهدفت عمالاً فقراء يبحثون عن لقمة عيشهم.

كما طالب المركز الأجهزة الأمنية والحكومة اللبنانية بمعاقبة مرتكبي الجريمة واخضاعهم للمحاكمة والتعويض على الضحية عبد الله عبد العايد.